الشبكة السعودية الوطنية الحرة
اهلا وسهلا بكم بالشبكة السعودية الوطنية الحرة يسعدنا انضمامكم

الشبكة السعودية الوطنية الحرة

{اخباراية - حوارية - سياسية - اجتماعية - ثقافية - ادبية - ترفيه - تقنية }
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما الذي يسبب تفاوت الأمزجة بين الأمم؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مؤسس الشبكة
مؤسس  الشبكة
avatar

رقم العضوية : 1
عدد المساهمات : 329
نقاط : 4032
الدولة : السعودية
التسجيل : 27/09/2012
التقييم : 0
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: ما الذي يسبب تفاوت الأمزجة بين الأمم؟   21/10/2012, 01:38


عوامل كثيرة تساهم في بلورة أخلاق الأمم وتشكيل مزاجها الخاص (مثل) الدين والتاريخ وطبيعة الاقتصاد وتراكم الموروث.. غير أن هناك عنصرا قويا وخفيا يشمل كل هذا - وغالبا ما يفوتنا التفكير فيه - ألا وهو الموقع الجغرافي وطبيعة الأرض والمناخ!!

فالجغرافيا ترسم التاريخ.. والموقع يصيغ الموروث.. والموارد توجة الاقتصاد.. وطبيعة الأرض تعكر المزاج أو تعدله!!

وكان ابن خلدون قد قسم شعوب الأرض الى سبعة أقاليم تبدأ صعودا من الجنوب الى الشمال.. فسكان الجنوب يعيشون في الاقليمين الأول والثاني حيث لهيب الشمس وسواد البشرة وحدة المزاج وفورة الطباع.. ثم تأتي الأقاليم الثلاثة المتوسطة وسكانها أعدل أخلاقا وأهدى مزاجا وفيهم ظهرت النبوءات والحضارات - ومن أهلها الروم والعرب والفرس وأهل الصين والهند.. ثم يأتي الاقليمين السادس والسابع (في الشمال البارد) وسكانهما من الروم والافرنجة والصقالبة حيث زرقة العيون وجلافة الطبع وبرودة الدم وصهوبة الشعر.

أما علي الطاهر فيمتدح في كتابه "المفصل في تاريخ العرب" طبيعة اليمن ومناخها حيث يقول: "وأرض بهذا الخير والاستقرار لابد ان تؤثر على أجسام وعقول أهلها فتجعلهم أنشط شعوب الجزيرة في طلب العمل وكسب الرزق وصيرتهم قوما لايرون الاشتغال بالحرف عيبا أو بالمهن بأسا.. ويستدل على هذا بأن القحطانيين الذين خرجوا من اليمن وسكنوا نجد وبادية الشام أصبحوا يأنفون من الاشتغال بالحرف والصنائع ويعيشون على تربية الإبل مع انهم يمنيون في الأصل".

ثم يتحدث عن البادية وقسوتها والصحراء وحرارتها حتى يصل الى (الطائف) فيقول عنها: "وبسبب تأثير الطبيعة في طباع الناس اختلفت طباع أهل الطائف عن طباع أهل مكة. وسبب ذلك ان الطائف مرتفعة معتدلة بها مياه وأشجار وأرضها سعيدة فرحة لا تسودها كآبة البادية ولا عبوس البيداء فصارت أخلاق أهلها أقرب الى اخلاق أهل اليمن مع انها الى مكة أقرب"!!

أما اليعقوبي فيتحدث في كتاب "البلدان" عن محاسن بغداد فيقول: "وباعتدال الهواء وطيب التراب وعذوبة الماء حسنت أخلاق أهلها ونظرت وجوههم وتفتقت أذهانهم حتى فضلوا الناس في العلم والأدب وظهر فيهم أرباب اللغة والدين والحديث واستقر فيها العلماء والتابعون والمحدثون".

ونفس الكلام تقريبا نسمعه من أبقراط في كتاب "القوانين" وأرسطو في "السياسة" وميكافيلي الإيطالي في "الأمير" ومونتسيكيو الفرنسي في "روح القوانين" والمقريزي في "المواعظ والاعتبار".

.. ورغم شعوري بأن تأثير الأرض وطبيعة المناخ بدأت تخف هذه الأيام (بسبب قدرة المكيفات على توحيد حرارة المنازل ومواقع العمل) تبقى هناك فوارق مزاجية لا يمكن إزالتها أو توحيدها بين الأمم، ومازالت الأدلة وفيرة حتى في أيامنا هذه.

فمؤسسة لونلي بلانيت مثلا (المشهورة بإصدار كتب سياحية عن معظم الدول) طرحت على موقعها الإلكتروني سؤالا مفاده "أي المجتمعات أكثر لطافة من واقع تجربتك الشخصية!؟".. وقد استجاب لدعوتها 20 ألف زائر من 167 دولة اختاروا استراليا وتشيلي والبرازيل وتايلند ونيوزلندا والهند في المراكز الأولى!!

وهناك أيضا استفتاء سنوي تقوم به مؤسسة Anholt Nation Brands Index لتقييم دول العالم من حيث تفضيل الأجانب للتعامل معها في عدة مجالات.. وفي آخر تصنيف (لعام 2011) أتت أمريكا ثم ألمانيا وبريطانيا وفرنسا في مقدمة التصنيف العام، في حين أتت ايطاليا في مقدمة التصنيف الخاص بالجانب السياحي وتفضيل السياح لها (يليها فرنسا وأسبانيا وبريطانيا واستراليا حسب 2008).

وكل هذا "الكلام" يثبت ديمومة واستمرارية وجود فوارق ثقافية ومزاجية بين أمم الأرض - تتعدد بتعدد المواقع الجغرافية ذاتها.. وهي فوارق - على قدر تعقيدها وتقاطعها - يمكن كسرها واستيعابها بمجرد تطبيق قوله تعالى "يا أيّها النّاس إنّا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبًا وقبائل لتعارفوا".


كتبه : فهد بن عامر الأحمدي





ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ksas.afdal-montada.com
 
ما الذي يسبب تفاوت الأمزجة بين الأمم؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشبكة السعودية الوطنية الحرة  :: المنتديات العامة :: المنتدى العام ( سياسة و فكر )-
انتقل الى: